الرئيسية / أخبار / آبل تعتزم إعادة فتح متاجرها في بكين اعتبارًا من 14 فبراير I Maurinews

آبل تعتزم إعادة فتح متاجرها في بكين اعتبارًا من 14 فبراير I Maurinews


قالت شركة آبل على موقعها الإلكتروني: إنها تعتزم إعادة فتح بعض متاجرها في العاصمة الصينية بكين اعتبارًا من 14 شباط/ فبراير الجاري مع تخفيض ساعات العمل، في حين أن العديد من متاجرها الأخرى في الصين القارية ستظل مغلقة حيث تواصل البلاد محاربة تفشي فيروس كورونا.

وكانت عملاقة التقنية الأمريكية قد أعلنت في 8 شباط/ فبراير الجاري أنها قد تمدد إغلاق متاجر البيع بالتجزئة في الصين، حتى في الوقت الذي تعمل فيه على فتح مكاتب الشركات ومراكز الاتصال التابعة لها.

وجاء قرار آبل بإغلاق متاجرها بعد أن فرضت السلطات المحلية في جميع أنحاء الصين قيودًا على السفر وحذرت السكان من البقاء في المناطق العامة في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا، الذي أدى إلى مقتل 1،367 شخصًا حتى الآن.

وبحسب الموقع الإلكتروني لآبل، فإن متاجرها الخمسة في بكين ستُفتح اعتبارًا من 14 شباط/ فبراير الجاري بين الساعة 11 صباحًا و6 مساءً، وهو أقصر من الساعات المعتادة من الساعة 10 صباحًا إلى الساعة 10 مساءً. أما متاجر الشركة في مدن مثل شنغهاي وشنجن ستبقى مغلقة.

وجاء في البيان الذي نشرته آبل على موقعها الإلكتروني: “بالنظر إلى الصحة العامة والوقاية، فإن بعض متاجر البيع بالتجزئة الخاصة بنا مغلقة مؤقتًا”، كما طلبت الشركة أيضًا من العملاء الذين يزورون المتاجر المفتوحة ارتداء قناع والتعاون مع الأشخاص الذي يفحصون درجات حرارتهم.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:


المصدر

عن الكاتب

مرحبا، أنا مدون محترف من المغرب، بالضبط من مراكش. كنت ولا زلت مدونا للعديد من المواقع بدوام جزئي ولكن بدأت مؤخرا في إنشاء العديد من المواقع العربية و الأجنبية ،بالنسبة لي فالتدوين هواية وليس وسيلة لكسب المال ، لدي مستوى جيد وأمتلك مهارات في مجال المعلوميات و الهندسة المدنية… بعد رؤية النجاح الكبير لبعض المدونات الرائدة، أردت ومن خلال هذه البوابة أن أقتسم معكم تجربتي و معلوماتي عن كل شيئ وأن أبقى معكم على تواصل دائم…

شاهد أيضاً

هل يمكن للساعات الذكية وأجهزة تتبع اللياقة المساعدة في الكشف عن فيروس كورونا؟ I Maurinews

تُطور كبرى شركات التقنية مثل: آبل، وسامسونج و Fitbit الساعات الذكية، وأجهزة تتبع اللياقة البدنية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *