الرئيسية / أخبار / بعد ضجة موتورولا ريزر.. HTC تفكر في إعادة إحياء أحد هواتفها I Maurinews

بعد ضجة موتورولا ريزر.. HTC تفكر في إعادة إحياء أحد هواتفها I Maurinews


بعد ضجة موتورولا ريزر.. HTC تفكر في إعادة إحياء أحد هواتفها

تعتزم شركة (إتش تي سي) HTC إعادة إحياء أحد هواتفها الذكية القديمة، فيما يبدو أن الإثارة الناتجة عن عودة هاتف (موتورولا ريزر) Motorola Razr بصفته هاتفًا قابلًا للطي، شجعتها على ذلك.

ونشر (درو بامفورد) – رئيس مختبرات (إتش تي سي) – تغريدة على موقع تويتر طارحًا فيها سؤالًا واحدًا: “أي من هواتف (إتش تي سي) الكلاسيكية تودون منا إعادته باستخدام تقنية اليوم”.

وبعد تغريدة بامفورد، بدأت التكهنات، فهناك من قال إن (إتش تي سي) تنوي إعادة هاتفها ون (إم8) One (M8) الذي أطلقته في عام 2014، وكان واحدًا من أفضل الهواتف الذكية في السوق حينئذ، إذ كان يمتاز بجسم من الألمنيوم، وكاميرتين خلفيتين. وهناك من توقع أن تعيد الشركة هاتف (درويد دي إن أي) DROID DNA الذي أُطلق في عام 2012، وكان من بين أوائل الأجهزة التي تقدم شاشة بالدقة الكاملة 1920×1080 بكسل.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

ولم يكن هاتفا ون (إم8)، و(درويد دي إن أي) الوحيدين في توقعات عشاق (إتش تي سي)، فهناك هواتف أخرى، مثل: (إتش تي سي إتش دي2) HTC HD2 الذي أطلق قبل 10 سنوات مع مواصفات قوية، حتى أنه كان من بين أوائل الهواتف التي مهدت لاحقًا لسوق الهواتف الذكية، وكان يعمل بنظام التشغيل (ويندوز موبايل). مع الإشارة إلى أن أول هاتف ذكي يعمل بنظام التشغيل أندرويد على الإطلاق كان (تي-موبايل جي1) T-Mobile G1 الذي أنتجته شركة (إتش تي سي).




المصدر

عن الكاتب

مرحبا، أنا مدون محترف من المغرب، بالضبط من مراكش. كنت ولا زلت مدونا للعديد من المواقع بدوام جزئي ولكن بدأت مؤخرا في إنشاء العديد من المواقع العربية و الأجنبية ،بالنسبة لي فالتدوين هواية وليس وسيلة لكسب المال ، لدي مستوى جيد وأمتلك مهارات في مجال المعلوميات و الهندسة المدنية… بعد رؤية النجاح الكبير لبعض المدونات الرائدة، أردت ومن خلال هذه البوابة أن أقتسم معكم تجربتي و معلوماتي عن كل شيئ وأن أبقى معكم على تواصل دائم…

شاهد أيضاً

لماذا حاسب Mac Pro بتكلفة 50 ألف دولار ليس مناسبًا لك؟ I Maurinews

يكلف حاسب آبل الجديد Mac Pro ما يقرب من تكلفة شاحنة تيسلا الجديدة Cybertruck في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *