الرئيسية / أخبار / فيسبوك تختبر ميزة مشابهة لخلاصة إنستاجرام I Maurinews

فيسبوك تختبر ميزة مشابهة لخلاصة إنستاجرام I Maurinews


تختبر فيسبوك ميزة جديدة تسمى “الصور الشعبية”، والتي توفر قائمة لا نهائية من الصور المختارة حسابيًا من الأصدقاء أسفل عرض بوضع ملء الشاشة لصورة تم فتحها من موجز الأخبار، والنتيجة هي تجربة تبدو وكأنها خلاصة إنستاجرام، لكن داخل فيسبوك.

ومع تزايد الأرقام على منصة إنستاجرام وتناقص أرقام فيسبوك، فإن الشبكة الاجتماعية الأكبر عالميًا تحاول الآن استنساخ ميزات من منصاتها الشهيرة في محاولة لإبقاء المستخدمين منشغلين في تطبيقها الأساسي.

ويمكن للميزة الجديدة أن تقدم للمستخدمين تجربة تصفح بسيطة، مع إغفال الروابط التي يجب عليك النقر فوقها، وتحديثات الحالة التي يتعين عليك قراءتها، وأنواع المحتوى الأخرى التي تعطل موجز الأخبار.

وتبدو خلاصة فيسبوك المتضمنة روابط ونصوصًا مرهقة بشكل متزايد مقارنةً بالشبكات الاجتماعية القائمة على الاتصالات المرئية، مثل إنستاجرام وتيك توك وسناب شات، ولا تتناسب هذه التجربة مع جلسات التصفح القصيرة على مدار اليوم.

وأكد متحدث باسم فيسبوك أن الشركة كانت تجري اختبارًا صغيرًا لميزة الصور الشعبية في شهر أكتوبر، وبالرغم من أن هذه التجربة قد انتهت، لكن الفريق يعتزم إجراء اختبارات محدثة في المستقبل.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتعمل الميزة من خلال التمرير للأسفل بعد النقر لرؤية صورة في وضع ملء الشاشة في موجز أخبار فيسبوك، بحيث تظهر فقاعة لمشاهدة المزيد من الصور، والتي تتيح لك التمرير للحصول على المزيد، على عكس التخطيط الحالي، الذي يعيد توجيهك إلى خلاصة الأخبار.

ويشعر المستخدم عبر التجربة الجديدة بأنه يتصفح خلاصة لا نهائية من صور إنستاجرام، ولن يضطر أبدًا إلى رؤية المشاركات أو الروابط من الأصدقاء، لكن على عكس التسميات التوضيحية في إنستاجرام، فإن ميزة فيسبوك تحد التسميات التوضيحية لحوالي 65 محرفًا فقط.

وتحصل مقاطع الفيديو على المعاملة نفسها، إذ عندما ينقر المستخدم على خيار المزيد من مقاطع الفيديو، فسيتم تشغيلها تلقائيًا بالإضافة إلى إعلانات الفيديو من فيسبوك.

وتحتوي فيسبوك حاليًا على عدد من الميزات التي تم استنساخها، مثل القصص، والمراسلة، والملفات الشخصية، ومركز الفيديو Watch.


المصدر

عن الكاتب

مرحبا، أنا مدون محترف من المغرب، بالضبط من مراكش. كنت ولا زلت مدونا للعديد من المواقع بدوام جزئي ولكن بدأت مؤخرا في إنشاء العديد من المواقع العربية و الأجنبية ،بالنسبة لي فالتدوين هواية وليس وسيلة لكسب المال ، لدي مستوى جيد وأمتلك مهارات في مجال المعلوميات و الهندسة المدنية… بعد رؤية النجاح الكبير لبعض المدونات الرائدة، أردت ومن خلال هذه البوابة أن أقتسم معكم تجربتي و معلوماتي عن كل شيئ وأن أبقى معكم على تواصل دائم…

شاهد أيضاً

تسريب 20 جيجابايت من مستندات شركة إنتل I Maurinews

تحقق شركة إنتل الأمريكية لصناعة الرقاقات في خرق أمني بعد أن تم تحميل 20 جيجابايت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *